حول الكتاب
وبالطبع فإن ناس ما قبل التاريخ لم يعيشوا كلهم في الكهوف، إذ أن بعضهم كان يعيش في العراء حيث لا كهوف، أوفي جهات ذات جو دافئ يطيقون فيه الإقامة في العراء طوال العام. وقد لجأ ناس ما قبل التاريخ للكهوف ما دام الجو باردا بصفة عامة، أو طوال فترة من العام، الأمر الذي أحوجهم إلى اتخاذ مأوى، وكان الكهف هو أنسب مأوى يمكن الحصول عليه.

مناقشة الكتاب    تحميل الكتاب    

كتب ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *