حول الكتاب
كان الله قادراً على ان يخلق حواء من تربة منفصلة كما خلق آدم ولكنه خلقها من ضلعه
أراد سبحانه أن يشعر أدم أن حواء قطعة منه ليحميها ، وأن تشعر حواء أن آدم أصلها فتحن إليه حنين المسافر الى وطنه، كانت هذه طريقة الخالق المتقنة لضمان الحب بينهما أبد الدهر 

مناقشة الكتاب    تحميل الكتاب    

كتب ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *