c70c5 48 1 - تحميل كتاب من يجرؤ على نقد إسرائيل pdf لـ باسكال بونيفاس
كتاب من يجرؤ على نقد إسرائيل

المؤلف                    : باسكال بونيفاس

اللغة                       : العربية

دار النشر                : المركز العربي للدراسات الغربية، القاهرة ودار الفارابي ،بيروت -لبنان

سنة النشر             : 2004

عدد الصفحات        : 272

نوع الملف              : PDF

وصف الكتاب
الكاتب والباحث الاستراتيجي الفرنسي باسكال بوتيفاس أصدر كتاباً يطرح علانية، ومن جديد، التساؤل ذاته الذي يطرحه بول فندلي: “من يجرؤ على الكلام؟”، لكن تساؤل بوتيفاس صار: “من يجرؤ على نقد إسرائيل”؟، أو هل من المسموح به نقد إسرائيل؟ إذا التزمنا الترجمة الحرفية، والعنوان كما هو واضح يلخص بصورة بليغة فكرة الكتاب وقضيته الرئيسية، أي صعوبة ومخاطر ممارسة الحق في نقد إسرائيل وسياساتها…
يعرف المؤلف جيداً أن من حقه نقد إسرائيل، لكنه يعرف أيضاً، وبصورة ملموسة، ما يترتب على هذا النقد من مصاعب وأخطار، وكتابه الذي تجرأ ومارس هذا الحق يحكى قصة هذا “الردع الإستباقي” الذي يمارسه اللوبي الصهيوني في المجتمعات الغربية لإفشال أي نقد يوجه لإسرائيل، لا سيما في فرنسا، ويقدم لنا بونيفاس توثيقاً هاماً يعكس تطور الوعي السياسي الفرنسي والأوروبي تجاه إسرائيل… يحلل يونيفاس، في أكثر من موقع، أحد أشهر آليات الضغط وهي الإتهام بالعداء للسامية.

ويقدم الكتاب، أيضاً، صوراً غير معروفة عن الإعلام الفرنسي الذي عادة ما ينظر له، في واقعنا العربي، على أنه موال لإسرائيل بينما الوقائع والأحداث التي يشير إليها بونيفاس تقدم صورة مغايرة إلى حد ما… يرفض بونيفاس، أيضاً، محاولات تصدير صراع الشرق الأوسط إلى الساحة الفرنسية… في هذا الإطار وجدنا أنه من المناسب نقل محاولة باسكال يونيفاس الأخيرة إلى العربية لما تكشفه، وما تساعد على إضاءته فيما يحدث داخل مجتمعاتنا وداخل المجتمع الفرنسي ذاته…

وأهمية الكتاب تكمن في أنه يضيء بالمعرفة الموثقة حقائق ووقائع ليس كما نتصورها نحن في مجتمعاتنا وإنما كما هي في الواقع فعلاً… علينا أن نهتم بهذه المحاولة الجادة من باحث فرنسي في مجال العلاقات الدولية والإستراتيجية، وعلينا أن نتأمل بعمق هذا المنطق السياسي في نقد إسرائيل، وهو نقد من المفيد التعرف إليه وبناء جسور مع صاحبه، ومع الذين يسيرون في الإتجاه ذاته، وهم يشكلون تياراً جديداً صاعداً في الحياة السياسية الفرنسية، وأن نمضي معهم في الطريق إلى الحدود المسموح بها! وأن لا ننتظر من الآخرين ما ننتظره من أنفسنا.

مناقشة الكتاب    تحميل الكتاب

كتب ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *